منتديات  همسات الثقافية
معلومات الدخول
معلومات الدخول
 
سيد الإستغفار اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك و أنا على عهدك و وعدك ماستطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لايغفر الذنوب إلا أنت


استغفر الله العظيم و أتوب إليه



الإهداءات
صالح السبيعي : للَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الفَوْزَ يَوْمَ القَضَاءِ، وَعَيْشَ السُعَدَاءِ، وَمَنَازِلَ الشُهَدَاءِ، وَمُرَافَقَةَ الأَنْبِيَاءِ، وَالنَّصْرَ عَلَى الأَعْدَاءِ. اللَّهُمَّ قَدْ أَنْزَلْتُ بِكَ حَاجَتِي، فَإِنْ قَصُرَ رَأيِي وَضَعُفَ عِلْمِي وَعَمَلِي افْتَقَرْتُ إِلى رَحْمَتِكَ، فَأَسْأَلُكَ يَا قَاضِيَ الحَاجَاتِ، وَيَا شَافِيَ الصُدُورِ أَنْ تُجِيرَنِي مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ وَمِنْ فِتْنَةِ القَبْرِ وَمِنْ دَعْوَةِ الثُبُورِ. اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْماً كَثِيراً، وَلاَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ أَنْتَ، فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ وَارْحَمْنِي، إِنَّكَ أَنْتَ الغَفُورُ الرَّحِيمُ.    

إضافة ردإنشاء موضوع جديد
قديم 02-22-2013 رقم المشاركة : 1
معلومات العضو


قلم أضاءأركان همسات

 







اميرةهمسات«




الصورة الرمزية ام زين الدين

افتراضي Virtues of Friday

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
العنوان: فضل يوم الجمعة
Virtues of Friday
اللغة: إنجليزية

Virtues Friday
What is the merit of friday over other days ? and why ?.



Praise be to Allaah.

Friday has many distinguishing features and virtues that Allaah has bestowed upon this day and not others.
It was narrated that Abu Hurayrah and Hudhayfah (may Allaah be pleased with them) said: The Messenger of Allaah (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "Allaah led those who came before us away from Friday. The Jews had Saturday, and the Christians had Sunday. Then Allaah brought us and Allaah guided us to Friday. So there is Friday, Saturday and Sunday, and thus they will follow us on the Day of Resurrection. We are the last of the people of this world but we will be the first on the Day of Resurrection, and we will be dealt with before all others.”
Narrated by Muslim, 856.
Al-Nawawi said:
Al-Qaadi said: The apparent meaning is that it was obligatory for them to venerate friday but this was not stated clearly; the matter was left to their own reasoning… But they did not manage to work it out and Allaah did not guide them to it. It was enjoined clearly upon this ummah, and was not left to their own reasoning, thus they were blessed with it … It was narrated that Moosa enjoined friday upon them and told them of its virtues, but they disputed with him and argued that Saturday was better, and it was said to him, ‘Let them be.’ Al-Qaadi said: if there had been a clear command, their arguing with him would not have been valid, rather it would have been said to him that they were going against the command. I say: it may be that that was clearly enjoined upon them but they disputed as to whether it was something they had to adhere to or they could change it to another day; they decided to change it to another day and they erred greatly thereby.
It comes as no surprise that friday was specifically enjoined upon them and they went against that.
Al-Haafiz said: How can it be otherwise when they are the ones who said "We hear and we disobey”?
It was narrated from Aws ibn Aws that the Prophet (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "The best of your days is Friday. On that day Adam (peace be upon him) was created; on that day he died; on that day the Trumpet will be blown and on that day all of creation will swoon. So send a great deal of blessings upon me, for your blessings will be shown to me.” They said, "O Messenger of Allaah, how will our blessings upon you be shown to you when you have turned to dust?” He said, "Allaah has forbidden the earth to consume the bodies of the Prophets, peace be upon them.”
Narrated by Abu Dawood, 1047; classed as saheeh by Ibn al-Qayyim in his comments on Sunan Abi Dawood, 4/273; classed as saheeh by al-Albaani in Saheeh Abi Dawood, 925.
It was narrated that Abu Hurayrah (may Allaah be pleased with him) said: The Messenger of Allaah (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "The best day on which the sun rises is Friday. On it Adam was created, on it he was admitted to Paradise and on it he was expelled therefrom.”
Narrated by Muslim, 1410.
This hadeeth includes some of the reasons why friday is regarded as special.
Al-Nawawi said:
Al-Qaadi ‘Iyaad said: The apparent meaning is that these virtues do not mean that friday is regarded as special because Adam was expelled on a friday and the Hour will begin on a Friday. Rather it is meant to explain what momentous events took place and will take place on this day, so that people will make the most of this day to do righteous deeds, so as to attain the mercy of Allaah and ward off His punishment. This is the view of al-Qaadi. Abu Bakr ibn al-‘Arabi said in his book al-Ahwadhi fi Sharh al-Tirmidhi: All of these events are good and add to the virtue of Friday. The expulsion of Adam from Paradise is the reason why his offspring and the Messengers, the Prophets, the righteous and the awliya’ exist. He was not expelled from it as such, but rather it was for a purpose, then he will return to it. With regard to the Hour beginning on a Friday, the reason is so that the reward may be hastened for the Prophets, believers in truth, awliya’ and others, and their honour and high status may be made manifest. This hadeeth points to the virtues of friday and its high status in relation to the other days.
It was narrated that Abu Lubaabah ibn ‘Abd al-Mundhir said: The Prophet (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "Friday is the master of days, and the greatest of them before Allaah. It is greater before Allaah than the day of al-Adha and the day of al-Fitr. It has five characteristics: on this day Allaah created Adam, on it He sent Adam down to the earth, on it Allaah caused Adam to die, on it there is a time when a person does not ask Allaah for anything but He gives it to him, so long as he does not ask for anything haraam, and on it the Hour will begin. There is no angel who is close to Allaah, no heaven, no earth, no wind, no mountain and no sea that does not fear Friday.”
Narrated by Ibn Maajah, 1084; classed as hasan by Shaykh al-Albaani in Saheeh al-Jaami’, no. 2279
Al-Sanadi said:
"They fear Friday” means they fear the onset of the Hour. This indicates that all created beings are aware of the days and they know that the Day of Resurrection will come on a Friday.
The virtues of this day include the following:
1 – On it is Salaat al-Jumu’ah (Friday prayer), which is the best of prayer.
Allaah says (interpretation of the meaning):
"O you who believe (Muslims)! When the call is proclaimed for the Salaah (prayer) on friday (Jumu‘ah prayer), come to the remembrance of Allaah [Jumu‘ah religious talk (Khutbah) and Salaah (prayer)] and leave off business (and every other thing). That is better for you if you did but know!”
[al-Jumu’ah 62:9]
Muslim (233) narrated from Abu Hurayrah (may Allaah be pleased with him) that the Messenger of Allaah (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "The five daily prayers and from one Jumu’ah to the next is an expiation for whatever sins come in between them, so long as one does not commit a major sin.”
2 – Praying Fajr in congregation on Fridays is the best prayer that the Muslim can pray during the week.
It was narrated that Ibn ‘Umar said: The Messenger (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "The best prayer before Allaah is Fajr prayer on friday in congregation.”
Narrated by al-Bayhaqi in Shu’ab al-Eemaan; classed as saheeh by al-Albaani in Saheeh al-Jaami’, 1119
One of the special features of Fajr prayer on friday is that it is Sunnah to recite Soorat al-Sajdah in the first rak’ah and Soorat al-Insaan in the second.
It was narrated from Abu Hurayrah (may Allaah be pleased with him) that the Prophet (peace and blessings of Allaah be upon him) used to recite in Fajr prayer in Fridays Alif-Laam-Meem Tanzeel (Soorat al-Sajdah) in the first rak’ah and Hal ata ‘ala’l-insaan heenun min al-dahr lam yakun shay’an madhkooran (Soorat al-Insaan) in the second.
Narrated by al-Bukhaari, 851; Muslim, 880.
Al-Haafiz Ibn Hajar said:
It was said that the reason why these two soorahs are recited is because they mention the creation of Adam and what will happen on the Day of Resurrection, because that will come to pass on a Friday.
3 – Whoever dies during the day or night of Friday, Allaah will protect him from the trial of the grave.
It was narrated that ‘Abd-Allaah ibn ‘Amr said: The Messenger of Allaah (peace and blessings of Allaah be upon him) said: "There is no Muslim who dies during the day of friday or the night of friday but Allaah will protect him from the trial of the grave.”
Narrated by al-Tirmidhi, 1074; classed as saheeh by al-Albaani in Ahkaam al-Janaa’iz, p. 49, 50
These are some of the virtues of Friday. We ask Allaah to help us to please Him.
And Allaah knows best.


Islam Q&A



Virtues of Friday friday virtues







رد مع اقتباس
قديم 02-24-2013 رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
hmsaat.com

الصورة الرمزية صالح السبيعي

إحصائية العضو








 النقاط صالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enoughصالح السبيعي will become famous soon enough
 قوة التقييم : 10

آخر مواضيعي
حكمتـے!

لا تركنن إلى الدنيا وما فيها ●● فالموت لا شك يفنينا ويفنيها ●●

صالح السبيعي متصل الآن


افتراضي رد: Virtues of Friday

بسم الله الرحمن الرحيم

ترجمه على السريع اتمنى اني وفقت في ذالك



ما هو الفضل يوم الجمعة على سائر أيام؟ ولماذا؟



الجواب: الحمد لله.

الجمعة إن العديد من السمات المميزة وفضله أن الله تعالى أنعم على هذا اليوم وليس غيرها.
فعن أبي هريرة وحذيفة (رضي الله عنهم) قال: قال رسول الله (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "إن الله أدى أولئك الذين سبقونا بعيدا من يوم الجمعة وكان اليهود السبت ، وكان المسيحيون الاحد. ثم جلبت لنا الله وهدانا الله إلى يوم الجمعة، لذلك هناك هو يوم الجمعة والسبت والأحد، وبالتالي فإنها سوف تتبع لنا يوم القيامة، ونحن آخر من الناس في هذا العالم، ولكن سنكون أول يوم القيامة، وسيتم التعامل مع أننا قبل كل الآخرين. "
رواه مسلم، 856.
قال النووي:
قال القاضي: وظاهر هو أنه كان فرض عليهم تعظيم يوم الجمعة ولكن لم يتم ذكر ذلك بوضوح؛ تم ترك المسألة لأسبابهم الخاصة ... ولكنهم لم يتمكنوا من العمل بها والله لا يهديهم إلى ذلك. أنه فرض على هذه الأمة بشكل واضح، ولم يترك لأسبابهم الخاصة، وبالتالي تم يبارك لهم مع ذلك ... فعن موسى زجر الجمعة عليهم وقال لهم من فضله، ولكن تنازعوا ومعه القول بأن السبت كان على نحو أفضل، وقيل له: "فليكونوا". آل القاضي وقال: إذا كان هناك أمر واضح، بحجة بهم معه لم يكن صحيحا، وليس من شأنه أن قيل له أن كانوا في طريقهم ضد الأمر. أقول: قد يكون هذا أمر واضح أن عليهم ولكن تنازعوا فيما إذا كان لديهم شيء للالتزام أو أنها يمكن أن تغييره إلى يوم آخر؛ قرروا تغييره إلى يوم آخر، وأنها أخطأت بذلك كثيرا.
فإنه لم يكن مفاجئا أن زجر على وجه التحديد الجمعة عليهم وذهبوا ضد ذلك.
قال الحافظ: كيف يمكن أن يكون الأمر خلاف ذلك عندما هم الذين قال "سمعنا وعصيان نحن"؟
فعن أوس بن أوس أن النبي (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "إن أفضل من أيامك هو يوم الجمعة وفي ذلك اليوم آدم (صلي الله عليه وسلم) تم إنشاؤه؛ في ذلك اليوم مات؛ في ذلك اليوم سيتم النفخ في الصور في ذلك اليوم وجميع الخلق والاغماء. لذا، أرسل الكثير من النعم على عاتقي، لسيظهر بركاتك لي. "قالوا:" يا رسول الله، كيف لنا سيظهر سلم عليكم لك عندما قمت بتشغيل إلى الغبار؟ "، وقال:" إن الله حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء، عليهم السلام ".
رواه أبو داود (1047) وصححه ابن القيم في تعليقه على سنن أبي داود، 4/273 وصححه الألباني في صحيح أبي داود (925).
فعن أبي هريرة (رضي الله عنه) قال: قال رسول الله (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "إن أفضل يوم طلعت الشمس هو يوم الجمعة، فيه خلق آدم، وفيه أدخل الجنة وانه لعلى ذلك تم طرده منها. "
رواه مسلم، 1410.
هذا الحديث يتضمن بعض من الأسباب التي تجعل يعتبر الجمعة مع الخاصة.
قال النووي:
وقال عياض بن القاضي ': وظاهر هو أن هذه الفضائل لا يعني أن يعتبر الجمعة حيث تم طرد خاص لآدم يوم الجمعة وساعة ستبدأ يوم الجمعة. إنما المقصود أنها لشرح ما بالاحداث الجسام وقعت وسيعقد في هذا اليوم، حتى الناس سوف الاستفادة القصوى من هذا اليوم إلى العمل الصالح، وذلك لتحقيق رحمة الله ودرء عقابه. هذا هو مذهب الشافعي القاضي. وقال أبو بكر بن 'العربي في كتابه الأحوذي شرح فاي الترمذي: كل هذه الأحداث هي جيدة وإضافة إلى فضل يوم الجمعة. طرد آدم من الجنة هو السبب في ذريته والرسل والأنبياء، والصالحين موجودة في 'الأولياء. لم طرده من على هذا النحو، بل كانت لغرض، ثم سوف يعود إلى ذلك. قد وفيما يتعلق بداية ساعة يوم الجمعة، والسبب هو حتى يمكن سارعت ثواب الأنبياء والمؤمنين في الحقيقة، 'الأولياء وغيرهم، وشرفهم والمكانة العالية أن تقدم واضح. هذا الحديث الجليل يدل على فضائل يوم الجمعة ومكانتها العالية في ما يتعلق الأيام الأخرى.
فعن عبد أبي لبابة بن عبد المنذر قال: قال النبي (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "يوم الجمعة هو سيد الأيام، وأعظم عند الله منها ومن أكبر عند الله من. . يوم الأضحى ويوم الفطر ولها خمس خصائص: الله على هذا اليوم خلق آدم، عليه بعث آدم وصولا الى الأرض، على ذلك الله تعالى لصاحبه سبب للموت آدم، عليه هناك وقت عندما يكون الشخص لا يسأل عن أي شيء ولكن الله يعطي له، طالما أنه لا تسأل عن أي شيء حرام، وعليه تقوم الساعة ستبدأ، وليس هناك ملك مقرب إلى الله تعالى، لا السماء، لا الأرض ، لا ريح، لا الجبل والبحر لا يخشى أن لا الجمعة. "
رواه ابن ماجه، 1084، وحسنه الشيخ الألباني في "صحيح الجامع، لا. 2279
وقال Sanadi:
واضاف "انهم يخشون الجمعة" يعني أنهم يخشون من بداية ساعة، وهذا يدل أن جميع الكائنات المخلوقة على بينة من الأيام وأنهم يعرفون أن يوم القيامة سيأتي يوم الجمعة.
فضائل هذا اليوم ما يلي:
1 - على أنه من صلاة الجمعة (صلاة الجمعة)، والذي هو أفضل من الصلاة.
قال الله تعالى: (فاتقوا الله ما استطعتم):
"يا أيها الذين آمنوا (المسلمين)! عندما يتم استدعاء أعلنت لالصلاة (صلاة) يوم الجمعة (صلاة الجمعة)، وتأتي إلى ذكر [حديث الجمعة الديني (خطبة) والصلاة (صلاة)] الله وترك من الأعمال (وكل شيء آخر)، وهذا هو خير لكم إن فعلتم ولكن نعرف! "
[رواه الجمعة 62:9]
مسلم (233) عن أبي هريرة (رضي الله عنه) أن رسول الله (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة من التالي هو كفارة لأي الخطايا تأتي في ما بينهم، ما دام لا يلزم من كبائر الذنوب ".
2 - الصلاة الصبح في جماعة يوم الجمعة هو أفضل الصلاة أن الصلاة يمكن مسلم خلال الأسبوع.
فعن ابن عمر قال: قال رسول (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "إن أفضل الصلوات عند الله صلاة الصبح يوم الجمعة في جماعة"
رواه البيهقي في شعب الإيمان آل وصححه الألباني في "صحيح الجامع، 1119
واحدة من السمات الخاصة لصلاة الفجر يوم الجمعة هو أنه يسن أن يقرأ سورة السجدة في الركعة الأولى وسورة ؤلؤا في الثانية.

وقال الحافظ ابن حجر:
قيل أن السبب تتلى هذه السور اثنين لأنهم يذكرون خلق آدم وماذا سيحدث يوم القيامة، لأن ذلك سوف يأتي لتمرير يوم الجمعة.
3 - أن من مات في يوم الجمعة أو ليلتها، والله يحميه من فتنة القبر.
فعن عمرو عبد الله بن عباس قال: قال رسول الله (عليه الصلاة والسلام صلى الله عليه وسلم) قال: "ما من مسلم يموت يوم خلال يوم الجمعة أو ليلة الجمعة إلا الله وحماية له من فتنة القبر ".
رواه الترمذي (1074). وصححه الألباني في أحكام الجنائز، ص. 49 و 50
هذه هي بعض من فضائل يوم الجمعة. نسأل الله تعالى أن يوفقنا لمرضاته.
والله أعلم.


الإسلام سؤال وجواب


شكرا اختي اميره ربي يحفظك ويرعاك

دمتم في حفظ الرحمن ورعايته







رد مع اقتباس
قديم 02-24-2013 رقم المشاركة : 3
معلومات العضو


قلم أضاءأركان همسات

 







اميرةهمسات«




الصورة الرمزية ام زين الدين

افتراضي رد: Virtues of Friday

شكرااا لك اخي على الاضافة الرائعة منور







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:21 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, KingFromEgypt Ltd Elassal
جميع ما يطرح في منتديات همسات الثقافية لا يعبر عن رأي الموقع وإنما يعبر عن رأي الكاتب
وإننــے أبرأ نفســے أنا صاحب الموقع أمامـ الله سبحانه وتعالــے من أــے تعارف بين الشاب والفتاة من خلال همساتـ
تصميم صالح السبيعي