-
منتديات  همسات الثقافية  
-
 


همس القنوات الفضائية الاسلاميه يختص بكل ما يختص بالقنوات الفضائية الإسلامية على جميع الأقمار الصناعية

الإهداءات
صالح السبيعي : بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ نَبِيِّنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ. أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً (65) إِنَّهَا سَآءَتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً (66) [سورة الفرقان">. اللَّهُمَّ أَيْقِظْنا لِتَدَارُكِ بَقايَا الأَعْمَارِ، وَوَفِّقْنَا لِلتَزَوُّدِ مِنَ الْخَيْرِ والاِسْتِكْثَارِ، وَاجْعَلْنَا مِمَّنْ قَبِلْتَ صَالِحَ أَعْمَالِهِ، وَأَسْعَدْتَهُ بِطَاعَتِكَ فَاسْتَعَدَّ لِمَا أَمَامَهُ، وَغَفَرْتَ زَلَلَهُ وَإِجْرَامَهُ، بِرَحْمَتِكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ. اللَّهُمَّ إِنَّ لَنَا إِخْوَةً فِي الدِّينِ قَدْ أَقْعَدَهُمْ الْمَرَضُ حَتَّى انْقَطَعَتْ آمَالُهُمْ إِلاَّ مِنْكَ.. وَاسْتَغْلَقَ عَلَى الطَّبِيبِ عِلاَجُهُمْ وَلَكِنَّهُمْ لَمْ يَيْأَسُوا مِنْ رَحْمَتِكَ.. اللَّهُمَّ فَاعْمُرْ قُلُوبَهُمْ بِالرِّضَى.. وَأَفْرِغْ عَليْهِمْ وَعَلَى أَهْلِيهِمْ صَبْراً.. وَثَبِّتْ قُلُوبَهُمْ.. وَأَلْهِمْهُمْ الإِحْتِسَابَ.. وَامْنُنْ عَلَيْهِمْ بِالشِّفَاءِ التَّامِّ العَاجِلِ.. اللَّهُمَّ اشْفِهِمْ أَنْتَ الشَّافِي لاَ شِفَاءَ إِلاَّ شِفَاؤُكَ.. شِفَاءً لاَ يُغَادِرُ سَقَماً. رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ. وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى نَبِيِّنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.     صالح السبيعي : بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ. أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّآءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَآءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنَ اللهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ.. (29) [سورة الفتح">. اللَّهُمَّ ارْزُقْنَا صَلاَحاً فِي القَلْبِ، وَفِقْهاً فِي الدِّينِ، وَزِيَادَةً فِي العِلْمِ، وَقُوَّةً فِي اليَقِينِ، وَكِفَايَةً فِي الرِّزْقِ، وَعَافِيَةً فِي الدَّارَيْنِ. اللَّهُمَّ يَا مُسَبِّبَ الأَسْبَابِ، وَيَا مُنْزِلَ الكِتَابِ، وَيَا مُجْرِيَ السَّحَابِ، وَيَا هَازِمَ الأَحْزَابِ، انْصُر إِخْوَانَنَا المُسْلِمِينَ الْمُسْتَضْعَفِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ، اللَّهُمَّ اِكْلأْهُمْ بِرِعَايَتِكَ، وَاحْفَظْهُمْ بِعِنَايَتِكَ، وَأَيِّدْهُمْ بِتَأْيِيدٍ مِنْ عِنْدِكَ، وَسَدِّدْهُم بِتَسْدِيدٍ مِنْ أَمْرِكَ، وَاسْتُرْهُمْ بِسِتْرِكَ الجَمِيلِ، وَانْصُرْهُمْ بِنَصْرِكَ المُبِينِ، وَمُدَّهُمْ بِحَبْلِكَ المَتِينِ، وَاجْعَلْهُمْ فِي حِرْزِكَ المَكِينِ، يَا مَنْ لاَ يُعْجِزُهُ شَيءٌ وَلاَ يَخْفَى عَلَيْهِ شَيءٌ فِي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاءِ. رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَاماً اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ. وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.     صالح السبيعي : سُبْحانَ فارِجِ الكُرُباتِ، سُبْحانَ مُغِيثِ اللَّهَفاتِ، سُبْحانَ قَاضِيَ الْحَاجَاتِ، سُبْحانَ رَبِّ الأَرْضِ وَالسَّماواتِ، سُبْحانَ مَنْ لاَ تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ، سُبْحانَ مَنْ يَتَوَفَّانا بِاللَّيْلِ وَيَعْلَمُ مَا جَرَحْنا بِالنَّهارِ، سُبْحانَ مَنْ سَجَدَتْ لِهَيْبَتِهِ الْجِباهُ، سُبْحانَ مَنْ سَبَّحَتْ بِحَمْدِهِ الأَفْوَاهُ، سُبْحانَ مَنْ تَنَـزَّهَ عَنْ الأَضْدادِ وَالأَنْدادِ وَالأَشْباهِ، سُبْحانَك إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، سُبْحانَكَ كُلُّ أَمْرٍ عَلَيْكَ يَسِيرٌ، سُبْحانَك كُلُّ عَبْدٍ إِلَيْكَ فَقِيرٌ، سُبْحانَك اللَّهُمَّ ما أَرْحَمَكَ، سُبْحانَك اللَّهُمَّ ما أَعْظَمَكَ، سُبْحانَك اللَّهُمَّ ما أَكْرَمَكَ، سُبْحانَك اللَّهُمَّ ما أَحْلَمَكَ.     صالح السبيعي : بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ. أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالغَدَاةِ وَالعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلاَ تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلاَ تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا (28) [سورة الكهف">. اللَّهُمَّ اكْفِنَا كُلَّ هَوْلٍ دُونَ الجَنَّةِ حَتَّى تُبَلِّغَنَا إِيَّاهَا بِرَحْمَتِكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ. اللَّهُمَّ أَعْطِنَا مِنَ الدُّنْيَا مَا تَقِينَا بِهِ فِتْنَتَهَا وَتُغْنِينَا بِهِ عَنْ أَهْلِهَا، وَيَكُونُ بَلاَغاً لَنَا إِلَى مَا هُوَ خَيْرٌ مِنْهَا، فَإِنَّهُ لاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلاَّ بِكَ. اللَّهُمَّ قَنِّعْنَا بِمَا رَزَقْتَنَا وَبَارِكْ لَنَا فِيهِ. اللَّهُمَّ اجْعَلْنَا نَخْشَاكَ حَتَّى كَأَنَّنَا نَرَاكَ، وَأَسْعِدْنَا بِتَقْوَاكَ. سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، عَدَدَ خَلْقِهِ، وَرِضَا نَفْسِهِ، وَزِنَةَ عَرْشِهِ، وَمِدَادَ كَلِمَاتِهِ. سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، سُبْحَانَ اللهِ العَظِيِمِ. رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ. وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.     صالح السبيعي : بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ. أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ لاَ يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُواْ فِي الْبِلاَدِ (196) مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ (197) [آل عمران">. اللَّهُمَّ اجْمَعْ كَلِمَةَ المُسْلِمِينَ عَلَى الحَقِّ، وَأَعِدْ لَهُمْ عِزَّهُمْ وَمَجْدَهُمْ وَهَيْبَتَهُمْ وَقُوَّتَهُمْ فِي العَالَمِينَ، اللَّهُمَّ وَحِّدْ صُفُوفَهُمْ وَأَلِّفْ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ، وَاكْفِهِمْ كَيْدَ شَيَاطِينِ الإِنْسِ وَالجِنِّ، وَاصْرِفْ العَصَبِيَّةَ الجَاهِلِيَّةَ مِنْ قُلُوبِهِمْ، وَاجْعَلْهُم عَلَى قَلْبِ رَجُلٍ وَاحِدٍ مُجْتَمِعِينَ عَلَى كِتَابِكَ وَسنَّةِ نَبِيِّكَ. اللَّهُمَّ إِنَّا نَبْرَأُ إِلَيْكَ مِنْ كُلِّ مَنْ يَعْمَلُ عَلَى تَرْسِيخِ الفُرْقَةِ وَالشِّقَاقِ بَيْنَ أَبْنَاءِ المُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ، وَمَنْ يُعِينُ عَلَى اسْتِبَاحَةِ دِمَائِهِمْ وَأَعْرَاضِهِمْ وَأَوْطَانِهِمْ وَمُقَدَّسَاتِهِمْ، اللَّهُمَّ مَنْ خَفَرَ ذِمَّةَ المُسْلِمِينَ عَامِداً مُتَحَيِّزاً لأَعْدَائِهِمْ فَاخْفُرْ ذِمَّتَهُ وَافْضَحْهُ عَلَى رُؤُوسِ الأَشْهَادِ وَاكْفِنَا شَرَّهُ وَمَكْرَهُ وَجُنْدَهُ يَا مَنْ لاَ يُغْلَبُ جُنْدُهُ يَا عَزِيزُ يَا جَبَّارُ. اللَّهُمَّ أَغِثْ الشَّامَ وَأَهْلَهَا وَخُذْ طَاغِيَتَهَا وَمَن مَعَهُ أَخْذَ عَزِيزٍ مٌقْتَدِرٍ اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ. وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.     صالح السبيعي : بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ. أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ لاَ يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُواْ فِي الْبِلاَدِ (196) مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ (197) [آل عمران">. اللَّهُمَّ اقْسِمْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا تَحُولُ بِهِ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعْصِيَتِكَ، وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهِ جَنَّتَكَ، وَمِنَ اليَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا، اللَّهُمَّ مَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّاتِنَا مَا أَحْيَيْتَنَا، وَاجْعَلْهُ الوَارِثَ مِنَّا، وَاجْعَلْ ثَأْرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمَنَا، وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا، وَلاَ تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا، وَلاَ تَجْعَلْ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا، وَلاَ مَبْلَغَ عِلْمِنَا، وَلاَ تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا. اللَّهُمَّ إِنَّا نَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وَبِمُعَافَاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ، وَنَعُوذُ بِكَ مِنْكَ لاَ نُحْصِي ثَناءً عَلَيْكَ، أَنْتَ كَمَا أَثْنَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ. اللَّهُمَّ أَغِثْ الشَّامَ وَأَهْلَهَا وَخُذْ طَاغِيَتَهَا وَمَن مَعَهُ أَخْذَ عَزِيزٍ مٌقْتَدِرٍ اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ. وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.     صالح السبيعي : أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ وَهُوَ الَّذِى يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُواْ عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ (25) وَيَسْتَجِيبُ الَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ وَيَزِيدُهُم مِّن فَضْلِهِ وَالكَافِرُونَ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ (26) [سورة الشورى">. اللَّهُمَّ رَبَّنا لَكَ الْحَمْدُ حَمْداً كَثِيراً طَيِّباً مُبارَكاً فِيهِ. وَلاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ. وَاللهُ أَكْبَرُ كَبِيراً. وَلاَ حَوْلَ وَلاَ قُوَّةَ إِلاَّ بِاللهِ العَلِيِّ العَظِيمِ. أَصْبَحْنَا عَلَى فِطْرَةِ الإِسْلاَمِ وَكَلِمَةِ الإِخْلاَصِ، وَدِينِ نَبِيِّنا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَمِلَّةِ أَبِينا إِبرَاهِيمَ حَنِيفاً مُسْلِماً، وَما كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ. اللَّهُمَّ عَالِمَ الغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ، فَاطِرَ السَّماوَاتِ وَالأَرْضِ، رَبَّ كُلِّ شَيْءٍ وَمَلِيكَهُ، أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ نَفْسِي، وَمِنْ شَرِّ الشَّيْطَانِ وَشَرَكِهِ. حَسْبِيَ اللهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ، وَهُوَ رَبُّ العَرْشِ العَظِيمِ. اللَّهُمَّ احْفَظْ دِينَكَ وَأَعْلِ كَلِمَتَكَ وَأَعِزَّ عِبَادَكَ المُوَحِّدِينَ، اللَّهُمَّ احْفَظْ بِلاَدَ المُسْلِمِينَ كَافَّةً وَاكْتُبْ لَهَا الأَمَانَ وَالإطْمِئْنانَ. اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ. وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى نَبِيِّنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.     صالح السبيعي : اللَّهُمَّ كَما لَطُفْتَ بِعَظَمَتِكَ دُونَ اللُّطَفَاءِ، وَعَلَوْتَ بِعَظَمَتِكَ عَلَى الْعُظَماءِ، وَعَلِمْتَ مَا تَحْتَ أَرْضِكَ كَعِلْمِكَ بِما فَوْقَ عَرْشِكَ، فَكَانَتْ وَسَاوِسُ الصُّدورِ كالْعَلاَنِيةِ عِنْدَكَ، وَعَلانِيةُ الْقَوْل كالسِّرِ فِي عِلْمِكَ. وَانْقَادَ كُلُّ شيْءٍ لِعَظَمَتِكَ، وَخَضَعَ كُلُّ ذِي سُلْطَانٍ لِسُلْطَانِكَ، وَصَارَ أَمْرُ الدُّنْيَا والآخِرَةِ كُلُّهُ بِيَدَيكَ، إِجْعَلْ لنا مِنْ كُلِّ هَمٍّ وَغَمٍّ فَرَجاً وَمَخْرَجاً. اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَنا أَجْمَعِينَ، وَهَبْ الْمُسِيئِينَ مِنَّا لِلْمُحْسِنِينَ، فَإِنْ لَمْ يَكُنْ بَيْنَنا مُحْسِنٌ فَهَبْنا جَمِيعاً لِسَعَةِ عَفْوِكَ وَجُودِكَ يَا كَرِيمُ. اللَّهُمَّ إِنّا نَسْأَلُكَ الْجَنَّةَ وَنَسْتَجِيرُ بِكَ مِنَ النّارِ، اللَّهُمَّ إِنّا نَسْأَلُكَ الْجَنَّةَ وَنَسْتَجِيرُ بِكَ مِنَ النّارِ، اللَّهُمَّ إِنّا نَسْأَلُكَ الْجَنَّةَ وَنَسْتَجِيرُ بِكَ مِنَ النّارِ. اللَّهُمَّ احْفَظْ دِينَكَ وَأَعْلِ كَلِمَتَكَ وَأَعِزَّ عِبَادَكَ المُوَحِّدِينَ، اللَّهُمَّ احْفَظْ بِلاَدَ المُسْلِمِينَ كَافَّةً وَاكْتُبْ لَهَا الأَمَانَ وَالإطْمِئْنانَ. اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البَاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفَّارِ وَالمُنافِقِينَ.    

همس القنوات الفضائية الاسلاميه

يختص بكل ما يختص بالقنوات الفضائية الإسلامية على جميع الأقمار الصناعية

اضافة موضوع جديد
مواضيع المنتدى : همس القنوات الفضائية الاسلاميه أدوات المنتدى
  التقييم الموضوع / كاتب الموضوع آخر بوح أقلامكم ترتيب عكسي مشاركات المشاهدات
تقييم الموضوع: 1 تصويتات, المعدل 5.00. ام زين الدين
07-31-2012
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
17 6,518
ام زين الدين
09-19-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
21 3,963
tamayoz
ام زين الدين
10-11-2010
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
2 1,263
 
ylsurprise
ام زين الدين
08-25-2012
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
2 1,608
ام زين الدين
07-22-2012
بواسطة آمنت بالله الذهاب إلى آخر مشاركة
1 881
ام زين الدين
07-11-2012
بواسطة آمنت بالله الذهاب إلى آخر مشاركة
1 1,424
ام زين الدين
01-25-2012
بواسطة }tita الذهاب إلى آخر مشاركة
3 2,019
ام زين الدين
11-22-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
8 2,930
}sameabdlazez
06-26-2011
بواسطة }sameabdlazez الذهاب إلى آخر مشاركة
0 1,128
}sameabdlazez
06-10-2011
بواسطة الحب والامل الذهاب إلى آخر مشاركة
2 1,991
ام زين الدين
05-17-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
2 1,085
ام زين الدين
04-03-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
4 4,612
ام زين الدين
03-25-2011
بواسطة }لــوجــــــي الذهاب إلى آخر مشاركة
4 2,229
ام زين الدين
03-15-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
4 1,668
ام زين الدين
03-14-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
4 2,564
best
ام زين الدين
03-13-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
2 3,687
ام زين الدين
02-20-2011
بواسطة الحائرة في زمن الفتن الذهاب إلى آخر مشاركة
1 1,016
ام زين الدين
02-13-2011
بواسطة ام زين الدين الذهاب إلى آخر مشاركة
3 2,941
ام زين الدين
02-02-2011
بواسطة اسير عيونها الذهاب إلى آخر مشاركة
2 1,792
ام زين الدين
02-02-2011
بواسطة اسير عيونها الذهاب إلى آخر مشاركة
2 1,291
ام زين الدين
02-02-2011
بواسطة اسير عيونها الذهاب إلى آخر مشاركة
1 1,060
ام زين الدين
01-09-2011
بواسطة الحب والامل الذهاب إلى آخر مشاركة
1 1,508
خبر
ام زين الدين
01-09-2011
بواسطة الحب والامل الذهاب إلى آخر مشاركة
1 1,078
اضافة موضوع جديد

خيارات العرض المتواجدون الآن
عرض المواضيع من 1 إلى 20 من 70 3 (الأعضاء 0 والزوار 3)
 
أدوات المنتدى إبحث في هذا المنتدى
إبحث في هذا المنتدى :

البحث المتقدم

مشاركات جديدة مشاركات جديدة أكثر من 15 رد أو 150 مشاهدة موضوع نشيط يحتوي على مشاركات جديدة
لا توجد مشاركات جديدة لا توجد مشاركات جديدة أكثر من 15 رد أو 150 مشاهدة موضوع نشيط لا يحتوي على مشاركات جديدة
موضوع مغلق الموضوع مغلق  
 
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن على ارض همسات الغالي : 06:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع ما يطرح في منتديات همسات الثقافية لا يعبر عن رأي الموقع وإنما يعبر عن رأي الكاتب
وإننــے أبرأ نفســے أنا صاحب الموقع أمامـ الله سبحانه وتعالــے من أــے تعارف بين الشاب والفتاة من خلال همساتـ
 
جميع الحقوق محفوظة   design by hmsaat